كتابات

محمد الجوكر يكتب : لقاء الذكريات

الأخوة السودانيون، لهم مكانة خاصة في قلوبنا فهم «عشرة عمر»، تمتد أكثر من 50 عاماً، وخاصة في المجال الإعلامي والصحافة وخاصة الرياضية، لما يعرف عن هذا الشعب، تعلقه وعشقه للرياضة والصحافة اللتين يعدهما وجبة أساسية في حياته اليومية، فهم عشاق الكلمة وكرة القدم بالذات، وتاريخنا في الخليج عامة.

والإمارات خاصة مع الرياضة السودانية، عميق وحافل، وله أبعاده القديمة، فقد ساهم الأخوة (الزولات) في المنطقة، بإثراء العديد من المجالات الرياضية، سواء في التدريب أو اللعب أو في الطب والثقافة والأدب والصحافة، ومن الصعب علينا أن ننسى دورهم وأفضالهم، فنحن نكن كل احترام وتقدير لزملاء المهنة، سواء من هم على قيد الحياة، أو من فارقونا، إذ تعلمت منهم الكثير ووقفوا بجانبي في بدايات عملي، وانخراطي في بلاط الصحافة، أواخر السبعينيات.

ولا أستطيع أن أرد لهم الجميل، إلا من خلال هذه الكلمات البسيطة، التي أعبر فيها عن محبتي لهم إذ وجه اتحاد الكرة الدعوة للزملاء الإعلاميين من خلال حفل يقام للأشقاء في فندق فيستفال بدبي، والذين كانت لهم بصمات واضحة لنتواصل معهم في يوم الذكريات بمناسبة إقامة معسكر المنتخب الشقيق في إطار المبادرة الخيرة للكرة السودانية.

والأشقاء كانت لهم بصمات واضحة هنا، كلاعبين واليوم ومع الزملاء الأعزاء، نتحاور ونلتقي في أمسية جميلة، في إطار العلاقات الرياضية المتميزة بين البلدين الشقيقين، وفي كرة القدم تحديداً، التي لها مذاق خاص وتعد وجبة أساسية في حياتهم اليومية، فمن الصعب علينا أن ننساهم.

ونحن نكن كل الاحترام والتقدير لزملاء المهنة، نرحب بالمنتخب السوداني والذي تأتي زيارته في خمسينية الدولة ونؤمن بأهمية دور السودان التاريخي، شكراً لهذه الفكرة والمبادرة الرائعة، ونأمل للأشقاء النجاح في مشوارهم إلى المونديال ونرحب بهم على أرض زايد الخير.

صحيفة البيان الإماراتية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock