فن ومشاهير

بأزمة قلبية.. حقيقة وفاة الإعلامي السعودي الشهير أحمد الشقيري

ترددت الكثير من الأخبار، خلال الـ24 ساعة الماضية، حول وفاة الإعلامي السعودي أحمد مازن الشقيري وذلك إثر تعرضه لأزمة قلبية، وقد تم نشر هذا الخبر في إحدى الصحف السعودية.

فيما تم نفي هذا الخبر نهائياً وأن ما تم نقله من أخبار ما هي إلا شائعات كاذبة، وأن الإعلامي أحمد مازن الشقيري بصحة جيدة ويقيم مع أسرته حالياً بدبي.

حيث قامت عائلة الشقيري، وفقاً لفضائية “mbc”، قبل قليل بنفي تلك الشائعات التي انتشرت من خلال مواقع التواصل، وأن كل ما تم تداوله الصحف في هذا الشأن ليس له أي أساس من الصحة.

كما دعت العائلة جميع محبي الإعلامي، بعدم السير وراء تلك الشائعات وعدم نشر أي أخبار على مواقع التواصل الاجتماعي بدون التحقق من صحتها أولا وذلك لكي لا يتسبب في أذي نفسي سواء لعائلته أو أصدقائي أو محبيه من متابعين البرامج التي قدمها.

من هو أحمد الشقيري
زاد البحث خلال هذه الساعات عن الإعلامي أحمد الشقيري حيث إستطاع هذا الإسم أن يتصدر ترند المملكة العربية السعودية، وذلك بسبب عملية البحث المكثفة من جميع متابعي الإعلامي وعشاق برنامج خواطر للإطمئنان على صحته والتأكد من صحة الخبر.

أحمد مازن الشقيري من مواليد شهر يونيو 1973 ولد بالمملكة العربية السعودية بمدينة جدة، ثم اكمل دراسته الجامعية بالولايات المتحدة الأمريكية وحصل على ماجستير إدارة نظم ثم درجة الدكتوراة في إدارة الأعمال، ثم دخل مجال الإعلام عقب كتابته بعض المقالات الإسبوعية من خلال صحيفة المدينة وكانت مقالاته تحت عنوان خواطر شاب، ثم تتطور ليدخل مجال البرامج التلفزيونية من خلال برنامج خواطر على شاشة قناة mbc.

وولد الإعلامي السعودي في شهر يونيو بعام 1973، وقام بتقديم العديد من البرامج التي ساعدت في تطوير الشباب وتنمية ذهنهم بالإضافة إلى مناقشة العديد من القضايا التي تهم تلك الأجيال، حيث استطاع خلال تلك المدرة التي قدم فيها برنامجه جذب انتباه العديد من المشاهدين مما أدى إلى استمراره في تقديم العديد من المواسم.

سجد لأول مرة بعمر ال 21 عاماً، وكانت نقطة تحول في حياته، حيث قال عنها “مازلت أذكر أول صلاة صليتها، كانت صلاة العصر وصليتها في البيت ومن يومها بدأت الصلاة”.

يذكر أن مشوار أحمد الشقيري بدأ في مجال الإعلام عام 2002 عبر البرنامج التلفازي يلا شباب والذي شارك في تقديمه مع عدد من الشبان وتناول فيه قضايا الشباب بأسلوب استطاعوا جذب هذه الفئة من الجمهور، وفي الأعوام التالية شارك الشقيري في برنامج رحلة مع الشيخ حمزة يوسف الذي عرض على شاشة قناة إم بي سي والذي كانت فكرته مرافقة مجموعة من الشبان للداعية الأميركي حمزة يوسف في مواقع مختلفة من بينها أمريكا.

إلى جانب البرامج يملك أحمد الشقيري عدة مشروعات ثقافية يسعى من خلالها إلى إعادة أمة اقرأ إلى القراءة، ففي عام 2005 بدأ عدة مشاريع وقفية وغير ربحية منها برنامج خواطر ومقهى أندلسية الثقافي في جدة وموقع ثقافة دوت نت والهدف من هذه المشاريع تحسين وتطوير المجتمع بطريقة حديثة مقبولة لدى شريحة الشباب.

كما أنشأ أحمد الشقيري مقهى ثقافي أسماه أندلسية الموجود في مدينة جدة في السعودية، وهو نفس اسم المؤسسة التي يديرها وتعتبر منتجاً منفذاً لبرنامج خواطر ويصفه الشقيري بأنه “تجربة ثقافية تجارية”، فهو مقهى لا يقدم المأكولات والمشروبات فحسب، بل تعقد فيه الندوات وتوجد به مكتبة تتوفر فيها كتب من شتى فروع المعرفة، ويعد أول مقهى ثقافي في مدينة جدة، وقد تم إقفاله لاحقا.

واستند أسلوب أحمد الشقيري الدعوي في مواسمه الثلاثة الأخيرة على فكرة التعلم عن طريق الملاحظة أو المحاكاة أو التقليد أو بمفهوم آخر التعلم عن طريق النمذجة أو النموذج وفق موقع ويكبيديا.

وينحدر أحمد الشقيري من أصول حجازية فعائلته من قبيلة الشقيرات نزحت من الحجاز إلى مصر ثم إلى عكا، وهو حفيد السياسي أحمد أسعد الشقيري رئيس منظمة التحرير الفلسطينية، وقد عمل جده أيضا في السعودية بمنصب وزير دولة لشؤون الأمم المتحدة في عهد الملك سعود من عام 1957 إلى عام 1962.الله يرحمه ويسامحه احمد الشقيري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق