مال واعمال

خبير اقتصادي يعلق على قرار حصر شراء القمح للبنك الزراعي

أوضح الخبير الاقتصادي دكتور محمد الناير أن قرار مجلس الوزراء بحصر شراء القمح المحلي للبنك الزراعى موفق وجيد.

وقال الناير في تصريح لوكالة الانباء “سونا” اليوم إن نجاح القرار يرتبط بعاملين الأول أن يكون للبنك الزراعي السيولة الكافية لشراء القمح المنتج والثاني أن يكون سعر جوال القمح مشجع ومجزِ للمزارعين وذلك لتقليل فاتورة الاستيراد والطلب علي النقد الأجنبي .

وقال الناير أن القرار معني بالمخزون الإستراتيجي للقمح والذي هو جزء أصيل من عمل البنك الزراعي منوها الي انه في السابق كان يتبع لوزارة المالية، وقال اننا طالبنا مرارا وتكرارا لان يتبع لبنك الزراعي مؤكدا أن البنك الزراعي يمول الكثير من المزارعين واعطاهم معينات عينية ويتعامل معهم بصيغة السلم.

ودعا الناير الدولة للاهتمام بالحصاد وتوفير معيناته من آليات وجوالات للتعبئة لضمان عائد أو كميات كبيرة الإنتاج خاصة أن هذا العام مبشر بانتاجية عالية.

وأشار الناير الي أهمية أن تضع الدولة تكاليف الإنتاج بصورة علمية ودقيقة وتضع هامش ربح معقول للمزارعين، حتي تشجعهم علي زيادة الإنتاج في العام القادم، اما اذا كان مبلغ 3 آلاف لجوال القمح للمزارع أقل من تكاليف الإنتاج أو يعادل تكاليف الإنتاج هذا من شأنه أن يؤثر سلبا في المرحلة القادمة.

وأصدر رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك امس قرارا بحصر شراء القمح المحلي علي البنك الزراعي

وأن أعمال آليات اﻹستلام والتخزين والتوزيع بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة،وأن كل من يخالف ذلك يعرض نفسه للمساءلة القانونية والمحاسبة الرادعة بما في ذلك السجن والغرامة والمصادرة وفقا للقوانين السائدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *