اخبار جنوب السودان

منظمة تعلق أنشطتها في جنوب السودان بعد مقتل 3 من موظفيها

أوقفت المنظمة الدولية للهجرة، الأربعاء، أنشطة الفحص للكشف عن إصابات بمرض الإيبولا مؤقتاً، في خمسة مواقع نتيجة مقتل ثلاثة من العاملين في مجال المساعدات الإنسانية التابعين للأمم المتحدة، وذلك أثناء اشتباك بين مسلحتين في جنوب السودان.

وذكرت المنظمة أن ثلاثة متطوعين في المنظمة الدولية للهجرة، هم رجلان وامرأة، تصادف وجودهم في تبادل لإطلاق النار خلال اشتباكات اندلعت في مقاطعة موروبو في ولاية “وسط الاستوائية” يوم الأحد الماضي. ودانت المنظمة هذا العمل “بأشد العبارات الممكنة”.

وقال جان فيليب تشوزي رئيس بعثة المنظمة في جنوب السودان، في بيان، إن اثنين آخرين من المتطوعين أصيبا بجروح لا تهدد حياتهما، من بينها الإصابة بطلق ناري.

وأفاد تشوزي باختطاف متطوعة وابن موظفة الإغاثة، التي قتلت، والبالغ من العمر أربع سنوات خلال الهجوم. ولم يتسن معرفة موقعهما.

وكان العاملون في المساعدات الإنسانية يسهلون عملية فحص السكان للكشف عن إصابات بفيروس إيبولا في المناطق الحدودية بين جنوب السودان وأوغندا والكونغو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق