اخبار السوداناخبار جنوب السودان

البرهان يتلقى رسالة من سلفاكير عن تطورات مفاوضات السلام السودانية

تلقى الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، رئيس مجلس السيادة الانتقالى بالسودان، رسالة شفهية من الفريق أول سلفاكير ميارديت، رئيس جمهورية جنوب السودان، تتعلق بتطورات عملية السلام فى السودان.

وأطلع رئيس مجلس السيادة، خلال لقائه بالقصر الجمهورى، اليوم الخميس، وفد فريق الوساطة فى مفاوضات السلام السودانية من جنوب السودان، برئاسة توت قلواك، رئيس الفريق ومستشار الرئيس سلفاكير للشؤون الأمنية، على ترتيبات جولة المفاوضات القادمة بين الحكومة وحركات الكفاح المسلح فى جوبا.

وقال توت قلواك، فى تصريحات صحفية، إن الوساطة عقدت لقاء تشاوريا مع رئيس مجلس السيادة، حول سير عملية السلام فى السودان ، وترتيبات الوساطة لعقد جولة المفاوضات القادمة ومعوقات العملية السلمية.

وأضاف، “أكدنا خلال اللقاء التزام الرئيس سلفاكير ميارديت بأن تكون الجولة القادمة من المفاوضات حاسمة، وتنتهى بتوقيع اتفاق نهائى للسلام فى السودان”.

وأشار، إلى أن الزيارة الحالية لوفد الوساطة، تهدف إلى إطلاع القيادة فى السودان على مجمل تطورات العملية السلمية، والدور الذى تقوم به الوساطة، لافتا إلى أن الوفد سيلتقى فى وقت لاحق مع رئيس مجلس الوزراء السوداني، الدكتور عبدالله حمدوك.

وأوضح قلواك، أن السلام فى السودان قطع أشواطا بعيدة فى مسارات السلام المختلفة، وأن التفاوض مع “الحركة الشعبية شمال _ جناح عبدالعزيز الحلو”، سيبدأ خلال الجولة القادمة بتصور جديد، مؤكداً أن تحقيق السلام فى السودان يعتبر سلاما لدولة الجنوب وأن البلدين يسعيان معا لإسكات البندقية خلال العام الحالي.

وكان رئيس مجلس الوزراء السودانى عبد الله حمدوك، فد أعرب فى وقت سابق عن استعداد السودان لدعم الجهود الرامية إلى تحقيق السلام بين الأشقاء فى جنوب السودان، وذلك من موقعه كرئيس لمنظمة الإيجاد، فضلاً عن الروابط الخاصة التى تجمعه بدولة جنوب السودان.

جاء ذلك خلال استقبال حمدوك، مبعوث الإيجاد لدولة جنوب السودان السفير إسماعيل ويس، والذى قدّم عرضا عن سير تنفيذ اتفاقية جنوب السودان، وفقا لما ذكره مجلس الوزراء السودانى فى بيان مساء يوم الثلاثاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق