اخبار جنوب السودان

جنوب السودان: الاقتتال العشائري جنوب غرب البلاد شرد مئات الآلاف

آبا – جوبا | قالت سلطات محلية في جنوب السودان، إن الاقتتال العشائري الذي شهدته مناطق جنوب غرب البلاد، أدى إلى تشريد مئات الآلاف من منازلهم.

محافظ مقاطعة طمبرة قال إن المواجهات المسلحة بين المجتمعات المحلية بمدينة طمبرة عاصمة المقاطعة، أدت إلى إفراغ المدينة من سكانها البالغ عددهم 84 ألف نسمة، بعد أن قام 80 ألفا، بالفرار إلى داخل مقر بعثة الأمم المتحدة حفاظا على أرواحهم.

وطالب المسؤول بالتدخل الفوري لمساعدة المشردين، جراء الأوضاع المزرية التي يعيشونها في ظل انعدام الطعام والأدوية والمأوى.

وأضاف ماثيو مابينغ “لقد شرّد القتال معظم سكان المدينة، هناك معاناة كبيرة وسط المواطنين لذلك أناشد المنظمات العاملة في المجال الإنساني بالتدخل الفوري لإنقاذ حياتهم”.و كانت بعثة الأمم المتحدة بجنوب السودان طالبت الأسبوع الماضي، السلطات الحكومية الاتحادية و الحكومة المحلية، بمخاطبة جذور العنف المجتمعي بمدينة طمبرة، التابعة لولاية غرب الاستوائية، وذلك في أعقاب مقتل 24 مدنيا، خلال أعمال عنف قبلي.

واندلعت أعمال عنف مسلحة في مدينة طمبرة، مطلع الأسبوع قبل الماضي، حين قامت مجموعة مسلحة بمهاجمة مقر حاكم الولاية السابق باتريك زوموي، ما أدى إلى مقتل 24 شخصا في الاشتباكات التي وقعت بين المجموعتين.

وفي نهاية الشهر الفائت، قُتل 11 شخصا، ونزح المئات في أعمال عنف مشابهة بمدينة طمبرة، أججها العثور على جثة أحد أفراد الشرطة، بعد اختفائه لعدة أيام.

وخلال الشهرين الماضيَّين قُتل ما يقارب الـ100 شخص في مدينة طمبرة بولاية غرب الاستوائية، بسبب اندلاع أعمال عنف قبَلي بين مجتمعات المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock