رياضةقضايا وحوداث

بالفيديو اعتداءات من التراس الازرق قبل ايام وتوتر مبكر تسبق احداث الشغب في مباراة الهلال والمريخ وشهود عيان يرون تفاصيل ماجرى ليلة امس

قادت احداث شغب قام بها جمهور من الهلال في مباراة القمة السودانية بين ناديهم والمريخ الى تدخل الشرطة واستخدام الغاز المسيل للدموع قبل دقائق من نهاية اللقاء الذي كان نتيجته لصالح المريخ بهدفين لهدف .
وقال شهود عيان في استاد الخرطوم ان التوتر بدأ مبكرا قبل اللقاء حيث قام جمهور من مشجعي الهلال بقطع الطريق المودي الى الاستاد .
وكشفت المصادر قيام عدد من المشجعين بالاعتداء على رجال الشرطة ورمي اللاعبين بالطوب من المدرجات قبل دقائق من انتهاء المباراة بعد طرد احد لاعبي الهلال وقامت الشرطة بالتدخل بعد سقوط جرحى في الملعب بينهم رجال امن خصوصا ان مشجعي الهلال بعد خسارة فريقهم قاموا بقذف الطوب واجسام انبعثت منها ادخنة كثيفة قبل ان تقوم الشرطة باستخدام الغاز المسيل للدموع ما ادى الى سقوط مصابين بسبب التدافع اثناء محاولة الخروج من الاستاد الرياضي .
وأنهت أعمال شغب مباراة قطبي كرة القدم السودانية، فريقي الهلال والمريخ، التي جرت مساء يوم السبت على استاد الخرطوم.
والتقى فريقا الهلال والمريخ في قمة الدوري الممتاز السوداني بجولته العاشرة، وتعادل الفريقان بهدف لكل منهما، قبل توقف المباراة لدقائق بسبب مشكلة في إنارة الاستاد.
وبعد استئناف اللقاء، سجل المريخ هدفه الثاني، وقبل نهاية المباراة بدقائق طرد الحكم لاعب فريق الهلال، عبداللطيف بوي، إثر مخالفة، مما أثار احتجاج جماهير الهلال الذين قذف بعضهم أرضية الملعب بالحجارة، وجُرح أحد لاعب نادي المريخ محمد الرشيد، ثم أُلقيت أجسام انبعثت منها أدخنة كثيفة داخل أرضية الملعب، غادر بعدها اللاعبون وطاقم التحكيم المستطيل الأخضر، وانتشرت قوات الأمن داخل وخارج الملعب.

وواجه الهلال منافسه المريخ على ملعب الخرطوم، في الجولة العاشرة من الدوري السوداني لكرة القدم.

وبعد حلول الدقيقة 85 قام حكم المباراة بإشهار البطاقة الحمراء في وجه لاعب الهلال، عبداللطيف بوي، لتقوم الجماهير المناصرة للفريق بالانفجار غضبا على قرار الحكم خاصة في ظل تأخر فريقها في النتيجة.

وأتبعتها الجماهير بإلقاء بعض المقذوفات في أرضية الملعب، لتتوقف على إثرها المباراة، وحاول مساعد مدرب الهلال، هيثم مصطفى، تهدئة الجماهير واستكمال اللقاء، لكنه فشل في ذلك.

وشهدت المباراة اقتحام أحد الجماهير لملعب المباراة، حيث ظل يركض في أرضية الملعب قبل أن يتدخل رجال الأمن لإيقافه، إلا أن ذلك لم يكن كافيا لاستكمال اللعب.
في غضون ذلك اتهم انصار الهلال جهات مجهولة بالتسبب باحداث الشغب داخل الملعب غير ان اخرين ارجعوا ذلك الى خسارة الفريق واداء اللاعبين قادت الى اعمال الشغب فيما ينتظر الاعلان عما ستسفره التحقيقات حول هذا الحادثة خصوصا انه لايوجد تصريح رسمي حول الاحداث المؤسفة التى ابتعدت عن الهدف الاساسي للرياضة .
وخارج ملعب المباراة أطلقت الشرطة القنابل المسيلة للدموع، لتفريق الجماهير الغاضبة خارج الملعب .
جدير ذكره ان هناك توتر قائم بين التراس الهلال وادارة النادي حيث حدثت صدامات خلال الاسابيع الماضية ففي 13 نوفمبر الحالي أعلن نادي الهلال السوداني عبر حسابه الرسمي على فيسبوك أنّه قرر منع مجموعة “ألتراس البلو ليونز” الموالية للنادي من دخول ملعبه، بعد هتافات هاجمت فيها رئيس النادي أشرف الكاردينال.

وكان الكاردينال عرضة لهتافات من المجموعة طالبته من خلالها بالرحيل ووصمته بالفشل خلال حفل أقامته اللجنة الاستشارية لنادي الهلال الأحد كرمت من خلاله رئيس النادي.

وكانت رابطة ألتراس البلو ليونز قد أصدرت بياناً قبل أيام أعلنت فيه الحرب على رئيس النادي ومجلسه.

وجاء في البيان: “هذه الكلمات التي نكتبها اليوم ما هي إلا رسالة واضحة بأن مجموعة البلو ليونز ومن خلفها جماهير الهلال الحريصة على إعادة الهلال لسيرته الأولى، قد ابتدرت طريقاً واضحاً لا رجعة منه لتخليص النادي من كلّ الدخلاء ابتداءً من أشرف الكاردينال الذي تحوم حوله العديد من قضايا الفساد داخلياً وخارجياً وليس انتهاء بمجلسه الضعيف والمتهالك”.
وفي 19 نوفمبر الحالي أبلغ مجلس المريخ الجهات الأمنية، وقام بفتح بلاغ في مواجهة التراس الهلال على خلفية هجوم بعض منسوبي التراس الأزرق على نادي المريخ ودخولهم في اشتباكات مع الموجودين بالنادي، الأمر الذي أدى لوقوع ثلاث إصابات.. وعلى الفور قام مجلس المريخ بمتابعة حالة المصابين ثم توجه لفتح بلاغ في مواجهة المجموعة مع إبلاغ الجهات الأمنية بما حدث لتأخذ تحوطاتها اللازمة قبل ساعات من موعد مباراة القمة .


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق