قضايا وحوداث

مصرع شرطي وسط الخرطوم إثر طعنة من أجانب

لقي شرطي مصرعه إثر طعنة منتصف ظهره بواسطة أجانب من إحدى دول الجوار الأفريقي أمام صيدلية كمبال بشارع الجمهورية وسط الخرطوم.

وبحسب صحيفة (الصيحة)، أبلغ المجني عليه رقيب شرطة بالمكتب التنفيذي لرئاسة الشرطة فاروق بابكر عمر إبراهيم، قسم شرطة الخرطوم شمال، خلال إسعافه لمستشفى الشرطة لتلقي العلاج، بأن مجموعة من الأجانب من إحدى دول الجوار الأفريقي هجموا عليه أثناء وقوفه جوار صيدلية كمبال بشارع الجمهورية وسدد له أحدهم طعنة بـ(سكين) كان يحملها ومن ثم لاذوا جميعهم بالفرار.

وأوضحت الصحيفة، أنه وفور تلقي البلاغ دونت الشرطة بلاغاً تحت نص المادة (139) من القانون الجنائي السوداني لسنة 1991م التي تتعلق بتسبيب الجراح العمد، وتم إسعاف المجني عليه لحوادث مستشفى الشرطة بموجب أورنيك (8) جنائي لتلقي العلاج– لكنه فارق الحياة متأثراً بجراحه جراء النزيف الحاد.

وبحسب المعلومات، فإن سبب الوفاة هو النزيف الحاد، وذلك وفقاً لقرار الطبيب المبدئي الذي تابع حالة المجني عليه بمستشفى الشرطة، ونوهت الشرطة الي أنها وفور ذلك قامت باستخراج أمر تشريح، وتم نقل جثمان المجني عليه إلى المشرحة لمعرفة أسباب الوفاة.

وكشفت الشرطة أنها ومن خلال معاينتها لجسم المجني عليه اتضح إصابته بجرح منتصف ظهره، وكشفت عن تحريزها لهاتف محمول يخص أحد المتهمين عثر عليه بمسرح الحادثة إضافة لتحريز (سكين) وجدت بمكان وقوع الجريمة أيضاً جوار صيدلية كمبال ووضعت كمعروضات على ذمة البلاغ.

وأشارت الشرطة الى أنها وفور وفاة المجني عليه تم تعديل مادة الاتهام وفقاً لنص المادة (130) من القانون الجنائي السوداني لسنة 1991م التي تتعلق بالقتل العمد، فيما لا زالت التحريات جارية للوصول إلى المتهمين في الحادثة وتقديمهم للعدالة.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock