السودان اليومالسودان عاجل

هديل أنور بطلة تحدي القراءة العربي: سأكون طبيبة وسفيرة للنوايا الحسنة

قالت بطلة تحدي القراءة العربي 2019 هديل أنور طالبة الصف السابع، من السودان: إن القراءة تشكّل أهمية كبيرة في حياة الإنسان، إذ تضيء له دروب العلم والمعرفة، وتساعده على مجابهة الأمية والجهل والفقر، معتبرة أن تحدي القراءة العربي، مبادرة تجاوزت الحاضر وتحاكي المستقبل المشرق لأجيال عربية مقبلة، إذ أسهمت بفاعلية في استخراج الأفكار العامة والتفصيلية وفوائدها.

وعبرت عن سعادتها بتتويجها بطلة للتحدي، وسط ملايين المواهب والمهارات العربية الكبيرة، والمنافسة القوية التي لازمت التحدي منذ انطلاقته، معتبرة أن فوزها رسالة فخر واعتزاز، تهديها إلى وطنها الغالي السودان، ولوالديها ومدرستها ومعلميها.

وقالت: إنها تتطلع أن تصبح طبيبة بعد تخرجها في المستقبل، وتطمح في الحياة إلى تسخير إمكانياتها العلمية والمعرفية لمساعدة المحتاجين والمساهمة في الأعمال الخيرية سفيرةً للنوايا الحسنة، موضحة أنها قرأت من الكتب الكثير مثل «عالم الخيل والفروسية» و«الخيميائي» و«التفكير الإيجابي» و«كوكب قوقل».

أما كاتبها المفضل فهو الطيّب صالح، وشخصيتها المفضلة التي قرأت عنها في الكتب هي سلمى في كتاب «سلمى» للراحل غازي القصيبي، وأمنيتها أن تزور بريطانيا لتتابع دراستها الأكاديمية في جامعاتها.

وأكدت أن الكلمات تعجز عن شكر الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، على هذا المشروع المعرفي العظيم الذي أحيا في أطفال وشباب العالم العربي حب القراءة والمطالعة، وأحيا تاريخ وحضارة المنطقة من جديد، معززاً في الوقت نفسه مكانة اللغة العربية عالمياً.

المصدر الاتحاد الاماراتية

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق