السودان اليومفن ومشاهير

الفيلم السوداني “ستموت في العشرين” يصل إلى دبي

وصل الفيلم السوداني “ستموت في العشرين” لمخرجه “أمجد أبوالعلاء” بعد مشاركته في العديد من المهرجانات الدولية إلى دبي، وتحديداً في سينما عقيل التي ستعرض العمل لأسبوعين، بداية من الثالث من يناير المقبل.

ويعد العمل أول فيلم روائي منذ 20 عاماً في السودان. كما ستستضيف سينما عقيل حلقة مناقشة مع المخرج “أمجد أبوالعلاء”، والسيناريست “يوسف إبراهيم” والتي سيديرها الإعلامي “إبراهيم استادي“.

وخطف الفيلم “ستموت في العشرين” الأضواء في مهرجان البندقية السينمائي، وأثار دهشة الحضورالذي تابع العرض لأول مرة، من داخل مدينة فينيسيا، بالتصفيق الحار، وقد حصل الفيلم على جائزة مؤسسة “أدفنتاج” الإيطالية لكونه الفيلم الأفريقي الأكثر تاثيرًا في المهرجان.

وينتمي الفيلم للأفلام الروائية الطويلة التي غابت عن المشاركة في المهرجانات العالمية باسم السودان لسنوات طويلة، منذ رحيل المخرج السوداني الكبير “جاد الله جبارة” ويعتبر فيلم “أبو العلاء” بداية مدهشة نسبيًا لتعويض ذلك الغياب، وهو مستوحى من قصة “النوم عند قدمي الجبل” للكاتب الروائي “حمور زيادة” الذي يخوض أيضًا هذه التجربة لأول مرة، بلا رصيد سينمائي ولا مخاوف، بالاشتراك مع الكاتب “يوسف إبراهيم“.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق