السودان اليومالسودان عاجل

السيادي يحذر من تنامي نشاط “الإخوان” داخل أجهزة الدولة وخارجها

حذر مسؤول سوداني من تهديد فلول النظام البائد لـ«الإخوان» للفترة الانتقالية،من خلال نشاطهم المتزايد من داخل أجهزة الدولة وخارجها مؤخراً، فيما أكدت وزارة الخارجية أن النظام السابق انتهج سياسة خارجية اتسمت بالاضطراب،وأدت إلى تخريب علاقات السودان في محيطه الإقليمي والدولي.

وقال عضو مجلس السيادة محمد الفكي سليمان: إن النشاط المتزايد للفلول فتح الباب للطامعين والمغامرين في تعديل المعادلة السياسية للفترة الانتقالية والتي صيغت بصعوبة بالغة.ووصف الفكي الذي يرأس بالإنابة لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو، بأنها تجربة فريدة من نوعها وتم تكوينها بموجب الوثيقة الدستورية والتي نصت في المادة الثامنة منها والمتعلقة بمهام الحكومة الانتقالية بتفكيك دولة الحزب الواحد لمصلحة عموم السودانيين.

وأوضح الفكي لدى مخاطبته ورشة الممارسات الدولية الفضلى في الفحص المؤسسي والتي نظمها مجلس الوزراء بالتعاون مع البعثة الأممية بالسودان ومكتب مفوضية حقوق الإنسان، أن اللجنة لا تستهدف كافة منسوبي الحزب المحلول في مؤسسات الدولة ولكنها تستهدف الموجودين في المفاصل ويعملون على إعاقة عملية الانتقال الديمقراطي في البلاد.وشدد الفكي على ضرورة لجم تحركات الفلول. ورفض محاولة تشبيه ما تقوم به لجنة التفكيك بقوائم التطهيرالحزبي الذي انتهجه النظام البائد، وقال: إنها محاولة غير موفقة»

وقالت مريم المهدي وزيرة الخارجية: إن سياسة السودان الخارجية في ظل النظام السابق اتسمت بالاضطراب والنظرة الأيديولوجية الضيقة والتمحور حول كيفية الحفاظ على السلطة وليس العمل على حماية السيادة مما أدى إلى ظهور «عورات دبلوماسيته وتداعياتها الكارثية في تخريب علاقات السودان في محيطه الإقليمي والدولي واستعداء العالم بصورة غير مسبوقة».

المصدر
alkhaleej

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock